1 Comment

  • وترامب ايضا مع البيت الابيض عليهم ان لايتجاهلو بان الرئيس ترامب هو ايضا متهم جنائيا بمسؤوليته عن مقتل الملياردير الامريكى رفيقه ابشتاين بالسجن وخارج سلطة القضاء للتخلص من فضيحة بيع القاصرين والقاصرات واغتصابهم مع تغاضى مجلس الشيوخ الامريكى والكونجرس ووزارة العدل الامريكيه عن كل ذلك وهنا الجريمه الدوليه الاخطر فى البيان التالى–

    فى بيان اممى دولى عالمى من
    الامم المتحده–يحق لجميع شعوب العالم اجمع الاحتجاج والثوره على تمديد الاحكام العرفيه القمعيه والارهابيه من الحكومات والطغاة ومن هم فى منزلتهم من برلماناتهم ومجالسهم وانظمتهم الفاشيه-

    الامم المتحده فى بيان عاجل منقووووووووووووووووووول—

    وكالات الانباء الدوليه والعالميه الامم المتحده-

    المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده الغير تابعه لاميركا ومن وضعتها اميركا ميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى السابقه– ولا بمن ياتى بعدها ولامتحدث باسم المفوضيه نظرا لحصار مؤسسها السامى الكبير بالرياض منذ عام 96م ولااعتراف بمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف الملغاه شرعيته نهائيا وقطعيا–
    مجلس الامن الدولى-
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاستقلاليه بالمجتمع المدنى وحقوق الانسان ونهاية التاريخ-
    الهيئات والمنظمات الدوليه–
    مكتب سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده ومؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -المايسترو الحقوقى الثورى المناضل والثائر الاممى الحقوقى الكبير المستقل الرمز الايديولوجى و المقرر الاممى التشريعى والمرجعى البارز والارفع بالامم المتحده سيادة المايسترو وامين السر السيد-

    وليد الطلاسى–

    حيث دعا سيادة المراقب الاعلى الدائم فى بيان اممى دولى كبير تناولته وكالات الانباء العالميه والدوليه والصحافه العالميه ببالغ القلق والتخوف حيث افاد المصدر الاممى عالى المستوى بان سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده ومؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -المايسترو الحقوقى الثورى المناضل والثائر الاممى الحقوقى الكبير المستقل الرمز الايديولوجى و المقرر الاممى التشريعى والمرجعى البارز والارفع بالامم المتحده سيادة المايسترو وامين السر السيد-

    وليد الطلاسى–

    قد وجه الدعوه الامميه لجميع شعوب دول العالم اجمع بالتصدى وممارسة الحق الانسانى الاصيل بالتصدى والاحتجاج ضد محاولات الحكومات والدول القمعيه والارهابيه لاحكام قبضتها على الشعوب وتعطيل حركة الشعوب والانسان باثارة المزيد من الخوف والرعب والارهاب بتسييس انتشار (الكورونا)خاصه انه قد قام الرئيس الامريكى ترامب ومن خلفه الصهيونيه العالميه بدعوه ارهابيه اجراميه تناقلتها جميع وكالات الانباء العالميه وهى تحمل عنوان ارهابى يدعو فيه الرئيس الامريى (جميع طغاة العالم من الحكام)للحضور الى اميركا هكذا بالحرف جميع طغاة العالم ليتم التنسيق هنا حسب مخيلة الرئيس الامريكى المعتوه ومن خلفه الصهيونيه واذنابهم عالميا وعربيا بجعل النظام العالمى الجديد والذى هو بقيادة سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده ومؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -المايسترو الحقوقى الثورى المناضل والثائر الاممى الحقوقى الكبير المستقل الرمز الايديولوجى و المقرر الاممى التشريعى والمرجعى البارز والارفع بالامم المتحده سيادة المايسترو وامين السر السيد-

    وليد الطلاسى–

    عالم خوف ورعب ووباء واحتواء للشعوب وتعطيل حركة الشعوب وخاصه المجتمع المدنى وقمعهم جميعا باسم الاحراز من الوباء والجائحه ومن تلك المصطلحات الارهابيه المكشوفه وابقاء المزايا للطغاة والعاملين بانظمتهم وحكوماتهم حيث يعيش الطغاة وحكوماتهم على حساب المال العام وينالو المرتبات والمزايا الحكوميه بلا عمل يقومون به مقابل تلك الرواتب والمزايا ويبقى الطغاة هانئين بقصورهم ويتم منع اى تجمع حتى بالطاعم او المساجد او بالشوارع فى ابشع صوره لما يعرف بالطوارىء والاحكام العرفيه والقمعيه وهذا ماجرى وتم الاتفاق عليه بدعوة الرئيس الامريكى المعتوه ترامب والذى ورط العالم بفايروس كورونا عقب تجربته بارض الحرمين الشريفين عام 2012 م ليتم نشر الفايروس المعروف بكوفيد بالصين لتعم تلك الفوضى بالحرب البايولوجيه التى تعتبر حرب الفايروسات فتقوم الحكومات المسؤوله بالمقام الاول عن انتشار مرض كورونا بمحاصرة الشعوب وباجراءات امنيه قمعيه لاتمت للاحتراز او الوباء باى صله حيث هناك مئات العمال التابعين للشركات ينامون بمقر وببركسات موحده لكل مائه او مائتين او لكل خمسون عامل بينما يتم منع المدنيين من الاكل بالمطاعم او تبادل التحيه والبعد مترين بين الفرد والاخر خوفا واحترازا من كورونا كما تزعم تلك الانظمه الارهابيه العميله بجميع دول العالم والتى لديها جيوش وقوات امنيه يجتمعون عدة مرات باليوم لتناول الطعام او لقمع الاحتجاجات الشعبيه والثوريه لمن يطالبون بحقوقهم وبالتغيير السلمى للسلطه ولايخشون هنا انتقال العدوى فيما بينهم من كورونا مشداا هنا سيادة الرمز والثائر الاممى الحقوقى الكبير بانه لايحق لاى حكومه ولا لاى حاكم كان ولااى دوله العبث باسم التمرير او غيره لاعتماد التشريعات القمعيه لضرب حرية وحركة الشعوب وفرض حظر التجول واغلاق الاسواق واغلاق المرافق العامه التى هى للشعب باسم الاحتراز بينما الحكومات وعامليها فى اجازه مفتوحه ولا يوجد هناك تعقيم لابالمرافق العامه ولابغيرها حيث وصل الامرتحت ذريعة الاحتراز من وباء كورونا المسؤول عنه جميع الحكومات وليس الشعوب بان انتشرت الاوبئه والامراض الاخطر بسبب الفضلات البشريه حيث تقضى الشعوب حاجاتها بالشوارع والمدن تحت ذريعة عدم انتقال العدوى اليهم وهنا يتضح مدى التخبط والارهاب الحكومى القمعى لمعالجة الوباء والذى تم تسييسه لاحكام سيطرة الطغاة على الشعوب وعلى حركة التاريخ والانسان وحيث لابد من تحديد الايام لجميع الحكومات التى تريد التخلص من الوباء وبنص قانونى يحدد المده مع الابلاغ اليومى والدورى للامم المتحده ولمنظمات المعنيه بالصحه العالميه عن مستوى وحجم الاعداد قبل اى تمديد للاحكام العرفيه وحظر التجول والسماح لمواطنى الدول بالمغادره الى بلدانهم باى وقت دون مماطله حكوميه ولاتسويف وللشعوب الحق فى ان يتم الاستفتاء واخذ اراءهم فى امر التمديد من غيره ولو الكترونيا وفضائيا مباشر دون اى مراوغات حكوميه اعلاميه مضلله وعدم التلاعب باسم الاديان والشرائع كبديلا عن تحديد المده الزمنيه لحظر التجوال وفرض الاحكام العرفيه والطوارىء لصالح الحكام الطغاة وانظمتهم الفاشيه الارهابيه والذين لايحق لهم ان يقومو بصرف المال العام والرواتب لعاملين بالدوله وهم نائمون فى منازلهم دون تقديم مقابل عملى وتضحيات مقابل الرواتب الضخمه التى ينالونها هم والحكام من الرؤساء والاحزاب والملوك والامراء والعسكر وحاشيتهم وجيوشهم او جلاوزتهم بينما باقى الشعب يتضور جوعا ويتم حرمانه من ابسط حقوقه بالعمل ويتم فرض حظر التجوال بحقه مع عدم صرف بدل بطاله ليبقى الجميع بمنازلهم وليس الحكام الطغاة وجلاوزتهم وعامليهم فقط وانه النظام العالمى الجديد الذى يضع لمساته ويضع النقاط فوق حروفه من بات يوصف بانه المحارب الرهيب وفتى الشرق العظيم روحيا وسياسيا هو سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده ومؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -المايسترو الحقوقى الثورى المناضل والثائر الاممى الحقوقى الكبير المستقل الرمز الايديولوجى و المقرر الاممى التشريعى والمرجعى البارز والارفع بالامم المتحده سيادة المايسترو وامين السر السيد-

    وليد الطلاسى–

    حيث اختتم المصدر رفيع المستوى بالامم المتحده بيانه الاممى الخطير المعتمد من ارفع مسؤول اممى عالمى دولى حقوقى ثورى مستقل سامى—
    مع التحيه—

    انتهى–
    حرر بتاريخه-
    الامم المتحده–

    المفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده الغير تابعه لاميركا ومن وضعتها اميركا ميشيل باشيليت رئيسة حكومة تشيلى السابقه– ولا بمن ياتى بعدها ولا اى ناطق ولامتحدث باسم المفوضيه نظرا لحصار مؤسسها السامى الكبير بالرياض منذ عام 96م ولااعتراف بمجلس حقوق الانسان الحكومى بجنيف الملغاه شرعيته نهائيا وقطعيا–
    مجلس الامن الدولى-
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاستقلاليه بالمجتمع المدنى وحقوق الانسان ونهاية التاريخ-
    الهيئات والمنظمات الدوليه–
    مكتب سيادة المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس التاريخى الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان بالامم المتحده رئيس مكتب مكافحة الارهاب الدولى الاعلى بالامم المتحده ومؤسس اللجنه الامميه الدوليه العليا لمكافحة التمييزالعنصرى ومناهضة التعذيب ولعدم الافلات من العقاب سيادة -المايسترو الحقوقى الثورى المناضل والثائر الاممى الحقوقى الكبير المستقل الرمز الايديولوجى و المقرر الاممى التشريعى والمرجعى البارز والارفع بالامم المتحده سيادة المايسترو وامين السر السيد-

    وليد الطلاسى–
    الرياض–
    امانة السر 2221 معتمد برقم 877ج6-
    مسؤولة مكتب ارتباط دولى 60046 ب-تم سيدى منشور دولى-
    مسؤولة مكتب حرك للبت الاعلامى 877د5 تم سيدى منشوردولى—

    9022ط-اممى
    ———

اترك تعليقك